الأربعاء، 25 نوفمبر، 2009

عيد سعيد..!




اخوتى واخواتى المسلمين ..كل عام وانتم بخير بمناسبة عيد الاضحى اعاده الله عليكم بالخيرو السعاده..

الخميس، 19 نوفمبر، 2009

آلهنا وآله الجزائريين!!

أمس الاربعاء 18 نوفمبر وقبل ساعات من المباراه الفاصله ،بيننا وبين الجزائر،كان الشحن قد بلغ زروته ،ورأينا
اعنف صوره للخطاب الاعلامى ،ليس فى القنوات الفضائيه والاذاعيه فقط بل والصحف المختلفه قوميه ومعارضه أو مستقله.
وكانت وسائل الاعلام تجهز للمعركه ، وتحشد الجماهير للسفر ومساندة المنتخب ،وامتد الامر الى اغانى الحرب واغانى السلام ،واصوات كثيره ارتفعت تنادى (
يارب)وكأنه رب المصريين فقط وفى المقابل تجد الصحافه الجزائريه ،وقناتهم الفضائيه‘تدعو
الله ان ينصرهم،وحتى فى المدونات وجدنا كلمة يارب فى صدر اغلب المدونات ،نفس ما قاله الصهاينه من انهم شعب الله المختار ،وكل
من ادعى وتظاهر بالعقلانيه فى البدايه ، عاد وظهر تعصبه وبدائيته القبليه .
قمة الجهل ان نرى فى انفسنا الشعب الاحق والاولى برعاية الله ونصرته ،بل انه بلغ العته مداه بأن دعا احد المعلقين
ان يطلب من الله ان ينزل ملائكته ليقاتلوا معنا ضد اشقائنا الذين وصفهم بالاعداء .
وانزلق الاعلام الجزائرى الى استدعاء الله وملائكته للثأر من الطواغيت الفراعنه،فسقطنا جميعا فى وحل الاساطير
اليهوديه والصهيونيه.
والمضحك ان الجانبين خاطبوا السودانيين لاستمالتهم ،فالمصريين فجأه اعتبروا السودانيين اخوتهم فى الرضاعه من النيل والجزائريين حاولوا ان يوغروا السودانيين ضد المصريين .


ربنا لا تؤاخذنا بما دعاك السفهاء منا ..........

الثلاثاء، 3 نوفمبر، 2009

..واين صاحبى "حسن"؟؟


قصيده للشاعر احمد عفيفى مطر..من ديوان (لافتات-3)

زار الرئيس المؤتمن
بعض ولايات الوطن
وحين زار حينا
قال لنا:
هاتوا شكواكم بصدق فى العلن
ولاتخافواحدا" فقد مضى ذلك الزمن
فقال صاحبى "حسن":
يا سيدى ..اين الرغيف واللبن؟
واين تأمين السكن؟
وأين توفير المهن ؟
واين من يوفر الدواء للفقيردونما ثمن؟
ياسيدى ..
لم نرى من ذلك شيئا ابدا"
قال الرئيس فى حزن
أحرق ربى جسدى
أكاهذا حاصل فى بلدى!
شكرا" على صدقك فى تنبيهنا يا ولدى
سوف ترى الخير غدا"

***************

وبعد عام زارنا
ومره ثانيه قال لنا:
هاتوا شكواكم بصدق فى العلن
ولاتخافوا احدا"
فقد مضى ذاك الزمن
ولم يشتك الناس فقمت معلنا"
اين الرغيف واللبن؟
واين تأمين السكن ؟
واين توفير المهن؟
واين من يوفر الدواء للفقير دونما ثمن ؟
معذرة سيدى
...واين صاحبى حسن ؟؟

************